You are here: Home La F.T.C.R. FTCR Divers Nos communiqués المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية يقدم قراءة نقدية للحوار الاقتصادي الذي يلتئم في 28 ماي القادم

المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية يقدم قراءة نقدية للحوار الاقتصادي الذي يلتئم في 28 ماي القادم

Envoyer Imprimer PDF

المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية يقدم قراءة نقدية للحوار الاقتصادي الذي يلتئم في 28 ماي القادم

·

تونس-بوابة افريقيا الابارية

 

قدم  المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية قراءة نقدية في الاشغال التحضيرية للمؤتمر الوطني الاقتصادي الجاري حاليا معلنا عن تنظيم ايام دراسية لتقديم مقترحات وتكوين لجان تعمل على تفعيلها ووضع البديل التنموي المنشود والاختيارات الاستراتيجية الضرورية التي تسمح بإقامة البديل والإصلاحات الجوهرية التي يجب اعتمادها في مختلف الميادين والملفات لتكريس البديل القادر على تحقيق وتوسيع وضمان الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للمجتمع التونسي .
واكد  على ضرورة عدم اهمال القضايا الاقتصادية والاجتماعية وتجنب تهميشها من خلال الانشغال شبه الكلي بالمسائل السياسية كما أكد على ضرورة البحث عن بديل تنموي نظرا لفشل نمط التنمية "القديم الحالي" والحراك الاجتماعي التصاعدي الذي عرفته البلاد منذ أوائل القرن الحالي هو خير دليل عن هذا الفشل.
كما أكد المنتدى على أهمية خلق حوار وطني جاد حول كل هذه القضايا قصد التمكن من معالجة الأوضاع والبداية في إيجاد الحلول للإشكاليات التي أدت لتصاعد الحراك الاجتماعي واستمراره إلى حد الآن ومن أهم هذه المشاكل هي التشغيل والفوارق الاجتماعية والجهوية والخدمات الاجتماعية بكل أصنافها.
. بعض الملاحظات حول الحوار الوطني الاقتصادي الجاري حاليا:
المبادرة على مستوى المبادئ والأهداف لا يمكن إلا أن تحظى  بالاستحسان والتشجيع خاصة أنه على مستوى المبادئ أكدت الوثيقة التي تخص انطلاق أشغال الإعداد للمؤتمر الاقتصادي الوطني الصادرة عن القصبة في 22 أفريل 2014 على "مبدأ المشاركة والتشاور وتبادل الرأي والمعطيات والبحث عن الاصلاحات الضرورية"
كما أكدت على الحرص على "إبراز أهمية الشأن الاقتصادي في نجاح الانتقال الديمقراطي وعلى ضرورة التأسيس لنمط تنموي بديل".
رغم التأكيد على هذه المبادئ والأهداف التي تلتقي مع مبادئ وأهداف المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية إلا أن المنتدى يعتبر أن الحوار الجاري الآن أتى متأخرا نوعا ما وفي ظرف عصيب يتسم بوجود أزمة حادة للمالية العمومية وبضرورة إصدار قانون مالية تكميلي لسنة 2014 بأسرع وقت حتى يتسنى للإدارة العمومية الانكباب على تحضير مشروع قانون المالية لسنة 2015 (علما أنه جرت العادة ان هذا التحضير ينطلق أثناء شهر مارس من كل سنة) وفي مثل هذا الظرف سيكون الحوار تحت طائلة ضغط الوقت وهيمنة المنطق المالي والتوازنات المالية القصيرة المدى التي تتطلب إجراءات عاجلة على حساب منطق التنمية والاختيارات الاستراتيجية والتوازنات الحقيقية  المرتبطة بحسن استغلال الموارد البشرية والطبيعية والحرص على تحسين التوازنات الاجتماعية والجهوية والبيئية والأخذ بعين الاعتبار مصالح الأجيال القادمة...
وعموما منطق التنمية وخاصة "التأسيس لحوار وطني حول الخيارات الاستراتيجية لمنوال تنمية جديد للمرحلة القادمة" كما ورد في الوثيقة الصادرة عن القصبة يتطلب تمشيا هادئا يسمح بمتسع أكبر من الوقت وبتشريك أوسع للفاعلين الاجتماعيين حتى يقع تفادي الارتجال والتسرع والاقتصار على اعتماد حلول تلفيقية عاجلة وغير عادلة ومندرجة في إطار الاختيارات القائمة ولا تمكّن من التأسيس لخيارات إستراتيجية لمنوال تنموي بديل.
كما يعتبر المنتدى أن المحاور العشرة المقترحة ناقصة ولا تغطي جميع الملفات الجوهرية وقائمة على تجزئة المسائل الاقتصادية وتتناقض مع الرغبة في التأسيس لبديل تنموي وفاقدة للجنة تشخيص منوال التنمية الحالي حيث لا يمكن البحث في نمط بديل توافقي بدون الاتفاق حول التشخيص كما أنه لا وجود للجنة مشتركة للقيام بحوصلة أعمال اللجان العشرة حيث وقع اعتبار الحوصلة كعملية فنية من مشمولات الخبراء دون غيرهم رغم أن هذه الحوصلة من الضروري أنها ستقوم على التحكيم بين عديد الاختيارات  وعلى اعتماد أولويات وإجراءات من المفروض أن تكون محل توافقات كما أن التمشي المعتمد له صبغة بيروقراطية تتناقض مع الشفافية وتشريك أكثر لجميع المهتمين بالشأن العام ذلك أنه في الصفحة 8 من وثيقة القصبة تم التأكيد على "الالتزام بالحفاظ على سرية الأشغال طيلة مدة الاعداد لورقات العمل التي يفصح عن محتواها النهائي خلال ألمؤتمر". وهذا النوع من التمشي من شأنه أن يحرم الأحزاب والمنظمات من إعلام منخرطيها وخلق حركية تشاور وحوار داخلها.
كما أن التمشي المعتمد له صبغة إلزامية حيث ورد في  وثيقة القصبة أن "التوافق للخروج باقتراحات يلتزم بها كل الأطراف لتجاوز الظرف الاقتصادي الصعب." علما أن هذا الالتزام لا يمكن تحقيقه إلا بالتوزيع العادل للتضحيات التي يجب أن يتحملها جميع الأطراف بدون استثناء وبالتالي التوافق لا يمكن الالتزام به إلا عبر تحقيق التضامن والتوزيع العادل للأعباء التي ستنتج عن الاجراءات التي سيقع اعتمادها.
وأخيرا يعتبر المنتدى أنه لعديد الاعتبارات (وقت محدود، ظروف استثنائية، غياب لجنة مشتركة للتشخيص وللحوصلة، إهمال عديد القضايا الاستراتيجية كقضية التداين، المنظومة الجبائية، العدالة الاجتماعية، البيئة، الموارد الطبيعية، والحماية الاجتماعية والأمن الغذائي والطاقة البديلة...) فإن التأسيس لحوار وطني حول الخيارات الاستراتيجية لمنوال تنموي بديل يبقى سابقا لأوانه (حكومة مؤقتة، صعوبة إلزام الأحزاب بتبني الاختيارات ومواصلة العمل بها بعد الانتخابات القادمة ...) وصعب التحقيق في حوار سيدوم لفترة وجيزة من 28 أفريل إلى 20 ماي.
. أهمية بناء مواقف مستقلة ومعمقة من طرف أهم مكونات المجتمع المدني حول القضايا الإقتصادية والاجتماعية
نظرا لكل الملاحظات الواردة سابقا يقترح المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية تنظيم أيام دراسية في الفترة 23 و24 و25 ماي تكون بداية الانطلاق لعملية دراسة وتفكير وحوار شامل ومعمق حول البديل التنموي المنشود والاختيارات الاستراتيجية الضرورية التي تسمح بإقامة البديل والإصلاحات الجوهرية التي يجب اعتمادها في مختلف الميادين والملفات لتكريس البديل القادر على تحقيق وتوسيع وضمان الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للمجتمع التونسي. والأيام الدراسية ستقوم بضبط خطة تعتمد تحديد الوقت الكافي للأشغال وضبط قائمة للجان وللمساهمين في أشغال اللجان وتعبئة للخبراء الذين سيقومون بالتأطير والمتابعة وتنشيط الأشغال والمساعدة على صياغة التقارير كما سيقع أثناء هذه الأيام الدراسية:
- تقديم محاضرات أثناء الجلسة العامة تعالج بعض الاشكاليات العاجلة (الأزمة المالية العمومية ومقترحات المجتمع المدني، أزمة الصناديق الاجتماعية، أزمة الخدمات الاجتماعية، النظام الجبائي الحالي وغياب العدالة، وضع المؤسسات العمومية، المشروع الجديد للشراكة المقدم من طرف الاتحاد الاوروبي...)
- تكوين لجان تشتغل على أهم الملفات وتضبط برنامج عمل ينتهي بتقديم تقرير حول تشخيص جزئي للإشكالية المطروحة، ضبط التوجهات الاستراتيجية التي تخص الملف، ضبط الإصلاحات الضرورية والإجراءات العملية من منظور وزاوية الحفاظ وتحقيق الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية:
1- لجنة البديل التنموي (تقوم بتشخيص اختلالات النمط الحالي وضبط معالم البديل المنشود وضبط التقرير النهائي إنطلاقا من تقارير اللجان)
2- لجنة الخدمات الاجتماعية التي يمكن أن تتفرع إلى لجان قطاعية تخص التعليم والتكوين، الصحة، السكن، النقل...
3- لجنة الحماية الإجتماعية (التأمين على المرض، نضام التقاعد، برامج الحاجيات الخصوصية: الفقر، العجز، المتقاعدين، الأرامل المعاقين،...)
4- الجباية والعدالة الاجتماعية
5- التشغيل
6- التنمية الجهوية والديمقراطية المحلية
7- البيئة والموارد الطبيعية
8- النسيج الاقتصادي ومكوناته القطاعية وإشكالياته بعلاقة بالأمن الغذائي وموضوع الطاقة
9- المديونية الخارجية
10- الميزانية العمومية والتصرف في المال العام
11- القطاع الغير المنظم
12- القطاع البنكي وتمويل الاقتصاد
13- توزيع المداخيل وتطور القدرة الشرائية
والقائمة تبقى مفتوحة ويمكن توسيعها أو حصرها في عدد أقل من اللجان التي تكون أكثر شمولية.
مثل هذا المقترح يمكن من تدعيم استقلالية المجتمع المدني ومن إخراجه من وضع الممارسة التي تكتفي بالنقد والتنديد والرفض إلى وضع قائم على تقديم الحلول والبدائل والمقترحات من شأنها أن تعطي أكثر مصداقية  للمجتمع المدني كما أن الدخول في عملية البحث عن بديل تنموي من شأنها أن تلقي الضوء على نشاط المجتمع المدني وأن توفر مادة قادرة على تغذية برامج الأحزاب التي ستقوم بممارسة السلطة

 

actuellement en ligne

Nous avons 62 invités en ligne

Nos permanences

Juridique & discrimination
Mardi et jeudi
9h30 – 12h30 &
14h00 – 16h00


Permanence santé
Mardi et mercredi
9h30 – 12h30 &
14h00 – 16h00

23, rue du Maroc – 75019 Paris (métro : Stalingrad)
Tél : 01 40 34 18 15
Nous contacter, nous écrire
Page-Facebook

21 juin "Luth pour l'égalité"

Formation - Dublin 3 (vidéo)

L’image contient peut-être : 12 personnes

DUBLIN-III (1ère partie) (26 avril)

DUBLIN-III (2ème partie)

LES-DUBLINÉS-VERS-L-ITALIE (19 mai)

Cours de français

IMAGECOM (VIDÉO) COURS DE FRANÇAIS POUR RÉFUGIES

L’image contient peut-être : une personne ou plus, personnes assises et intérieur

FTCR à la radio

IDD-Tunisie (3 juin 2016)

IMAGICOM (VIDÉO) une vidéo concernant le forum citoyen à Mahres et la création du réseau IDD organisé par FTCR et des associations membres

Afficher l'image d'origine

La Lettre de la FTCR.

Cartographie citoyenne

IVIM - Passeport 2016

Forum vieux migrants 2015

Statistics

Affiche le nombre de clics des articles : 1706844